الرئيسة   الموجز الفقهي   كتاب الصيام - مسائل في النية

كتاب الصيام - مسائل في النية

مسألة : تكفي نية صيام الشهر في أوله ؛ لأن إرادة الصوم في كل ليلة باقية مع المكلف بما يُغني عن استحضار نية لكل يوم ، ويقال بهذا ما لم تنقطع النية المستمرة بجنون أو بما يبيح الفطر ؛ كالمرض والسفر فأفطر ، ثم تردد في أن يصوم أو يفطر في يوم تال فلا بد من نية عازمة .

مسألة : من نام قبل إعلان ثبوت الرؤية فنوى إن كان غداً رمضان فهو صائم صح صومه في أرجح القولين .

مسألة : من نوى الإفطار بطل صومه وإن لم يفعل مفطراً لقوله صلى الله عليه وسلم: " إنما الأعمال بالنيات" متفق عليه .

مسائل: لا صحة لما يردده بعض العامة مِنْ أن مَنْ عقد نية الصوم فليس له أن يأكل شيئاً ، ويقولون : إن أكل بعد عقدها وجب عليه تجديد النية ؛ بل يجوز الأكل والشرب حتى طلوع الفجر .