الرئيسة   الموجز الفقهي   ملخص الطهارة

ملخص الطهارة

أحكام الآنية
بقية ما يحرم في الأواني :
2- الأكل والشرب في آنية الذهب والفضة لقوله صلى الله عليه وسلم : "لا تشربوا في آنية الذهب والفضة، ولا تأكلوا في صحافهما؛ فإنها لهم في الدنيا، ولكم في الآخرة" متفق عليه.
3 ـ التحلي بالذهب ، ولبس الحرير للرجال ؛ للحديث السابق .
وأما الاتخاذ والاستعمال فاختُلف فيها ، والأقرب أنه جائزة ، بقيد عدم السرف ، بضابطه المذكور .
وأقوى ما استدل به القائلون بالتحريم هو قياس سائر الاستعمالات على الأكل والشرب ، وفي هذا القياس نظر ؛ لأنهم لم يذكروا علة معتبرة في الأصل حتى يُمكن إلحاق حكم الفرع به إذا وُجدت فيه .
وأظهر ما ذكروه في ذلك من العلل : كسر قلوب الفقراء ، وهذه علة انتقضت في الشريعة بإباحتها تحلي الرجال بالفضة ، وانتقضت عند المخالفين بقولهم بجواز استعمال ما هو أغلى من الذهب والفضة ؛ كالماس والأواني ذات الصنعة الباهضة .