الرئيسة   برامج اعلامية   غيبة أهل بلد معين أو جنسية معينة
غيبة أهل بلد معين أو جنسية معينة
اسم المحاضر : سليمان الماجد
تمت الاضافة بتاريخ : 17/4/1432



نص المقطع

س: إذا تكلمت في جنسية معينة، فهل هذه تُعْتَبرُ غيبة لجميع من كان تحت هذا الجنسية؟.
ج: النبي صلى الله عليه وسلم يقول في تعريف الغيبة: "ذِكْرُكَ أَخَاكَ بمَا يَكْرَهُ". فإذا كانت الغيبة موحدة لشخص واحد تُعتبر غيبة فإن هذه غيبة جماعية، وانظر لو تكلم أحد الناس: أولئك الأشخاص أو الفلانيين من البقاع أو الأمكنة. فانظر كيف يتغير وجه هذا الرجل الذي ينتسب إلى تلك البقاع أو القبيلة فإنه يكره هذا، وكذا قول: البدوي ، أو الحضري ، القبلي. فكل هذه ألفاظ غير حسنة، فالغيبة ذكرك أخاك بما يكره، وهذا من ذكر أخيه بما يكره. والله تعالى أعلم .