الرئيسة   اصدارات   استهداف العرب والمسلمين

استهداف العرب والمسلمين

العنوان: استهداف العرب والمسلمين

دار النشر: مكتبة العبيكان 2006

تأليف: هوبارد ,جيل,و,ميلر,ديفيد

عدد الصفحات: 540



ايلين هاغوبيان واحدة من اكثر محللي شؤون الشرق الأوسط حظوة بالاحترام في هذا البلد . وقد جمعت في هذا الكتاب عددا من المعلقين الأذكياء الذين يقدمون لنا وجهة نظر جديدة ومنعشة في تشبيه العرب والمسلمين حالياً بالشياطين . ان ما توضحه هي والآخرين هو الصلة المميتة بين هذه الظاهرة وبين السلوك الأمريكي بالشرق الأوسط. هوارد دزين : مؤلف كتاب : تاريخ شعبي للولايات المتحدة أن الحرب على الإرهاب التي إعادة إعلانها الإدارة الأمريكية بعد 11/9 قد قدمت إطارا خطابياً لسياسات خارجية ومحلية ترتكز على التزامات مختلفة تماماً . وهذه الاستطلاعات الدقيقة المليئة بالمعلومات تقدم كثيراً من الرؤية المعمقة لبعض القضايا المركزية في العالم المعاصر , في داخل أمريكا وخارجها .. ناحوم تشومسكي ,مؤلف كتاب : هيمنة أم البقاء منذ 11 ايلول / سبتمبر , ظلت أجهزة الأعلام والثقافة الشعبية الأمريكية تعامل العرب والمسلمين على انهم متعصبون , وإرهابيون , ومشبوهون : وهذا الكتاب يعاملهم كبشر . انهم ضحايا 11ايلول / سبتمبر المنسيون . الذين تعرضت حقوقهم للانتقاص , وأنشطتهم للمراقبة , ومؤسساتهم الخيرية للإغلاق والقمع. اسعد ابو خليل , جامعة كاليفورنيا في ستانيسلوس : باسيم مكافحة الإرهاب , استهدفت حكومتنا المسلمين والعرب , مستخدمة أدلة سرية و أعتقالات سرية , وحالات احتجاز بدون تطبيق قوانين المحاكمة والتقاضي القانوني الأصولية . أن هذه الحالات من الابتعاد عن المعايير الدستورية ترسل موجات صدمة في المجتمعات العربية و الإسلامية في الولايات المتحدة وخارجها , وهي تعرض جميع الأمريكيين للمخاطرة. نانسي تشانغ : كبيرة مدعيات التقاضي : مركز الحقوق الدستورية ياله من كتاب مذهل انه يعطي تفسيرا مفحما وذكيا وسياسيا للعلاقة بين كبت المسلمين والعرب محلياً . وبناء إمبراطورية أمريكية في الخارج . لقد زاد فهمي مئة ضعف . اشتره واقرأه , وقاتل ضد هذه السياسة! مايكل رانتر : رئيس مركز الحقوق الدستورية , ومحامي معتقلي غوانتانامو أن هذه المجموعة من الدراسات القوية , من تحرير الباحثة والنشيطة المشهورة ايلين س . هاغوبيان , تضم مقالات من تأليف سوزان م . أكرم وكيفين ر . جونسون , ونصير عاروري , وم .شريف بسيوني , وسميح فرسون , وروبرت مورلينو , ونانسي موراي , وول يومانز