الرئيسة   قطوف   .

.

بعضهم لا يفرق بين أن يضع حاجته وسره عند أخص الناس وبين أن يضعهما عند أخس الناس